رب.. اجعلني تلفزيوناً

كلفت المعلمة تلاميذها بكتابة موضوع تعبير حول : ماذا يتمنون من الله أن يحقق لهم
قدم التلاميذ الموضوعات للمعلمة التي جمعتها وأخذتها إلى المنزل وبدأت بقراءتها لتصحيحها

دخل عليها زوجها وإذا بها تبكي ولم ترد على تساؤلاته!

بل أعطته إحدى الأوراق
قرأها الزوج: أدعوك يا إلهي بأن تجعلني تلفزيونا وأن أكون في مكانه المميز .. وأن تلتف أسرتي حولي وأن تستمع لي بإنصات .. وأن أكون في موقع الاهتمام بدون أي مقاطعات أو أسئلة أود أن أحصل على نفس الرعاية الخاصة التي يحصل عليها التلفزيون حتى وأن لم يكن يعمل .. وأن أكون رفيق والدي عندما يعود من العمل .. وأريد أمي أن تلجأ إلي أريد أن يتشاجر إخوتي للحصول علي أريد أن أشعر بأن أسرتي تدع كل شي جانبا لتقضي بعض الوقت معي وأخيرا وليس آخر أن أجعلهم سعداء وأرفه عنهم وأسليهم إلهي لم أسألك عن شيء كبير!

فقط أريد أن أعيش مثل التلفزيون
رد الزوج : مسكين هذا الطفل .. له والدين فظيعين



ردت الزوجة : هذا موضوع ولدنارب.. اجعلني تلفزيوناً 167.png



منقول

vf>> h[ugkd jgt.d,khW