البهار الهندي يُجَنِّب خطر الإصابة بعته الشيخوخة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


البهار الهندي يُجَنِّب خطر الإصابة بعته الشيخوخة 3253.jpg

أفاد باحثون بأن تناول البهار الهندي مرة أو مرتين أسبوعياً من الممكن ان يجنب خطر الاصابة بالعته.
أظهرت اختبارات أجريت على ذباب الفاكهة أن المجموعة التي تناولت الكركمين، تلك المادة الكيميائية الأساسية بالكركم، قد عاشوا مدة أطول بنسبة 75 %. ويمكن للنتائج التي توصل إليها الباحثون في هذا الصدد أن توضح سبب انخفاض عدد بحلات الاصابة بالعته بين كبار السن في الهند مقارنةً بنظرائهم في البلدان الغربية.



وبينما يرتبط مرض الزهايمر بتكون بروتين في الدماغ يطلق عليه أميلويد يتسبب في إتلاف الأسلاك، اتضح أن مادة الكركمين لا تحل البروتين، وإنما تسرع تكون ألياف عصبية عن طريق خفض كمية أشكال سلائفها، المعروفة بـ oligomers، وتتكون منها.
وقال في هذا الصدد الأستاذ بير هامارستروم، من جامعة لينكوبينغ في السويد :" تؤكد النتائج اعتقادنا بأن oligomers هي الأكثر ضرراً بالخلايا العصبية. ونرى الآن أن بمقدور جزيئات صغيرة في نموذج حيواني أن تؤثر على شكل أميلويد. وقد علمنا للتو أن تغليف مركبات oligomers يعتبر إستراتيجية علاج مثيرة وجديدة".
وسبق للعديد من النظريات البحثية أن تحدثت عن الطريقة التي يمكن أن تعمل من خلالها مركبات oligomers على حدوث عملية المرض. ومن الجدير ذكره أيضاً أنه يتم استخلاص الكركمين من جذور الكركم، وأنه يستخدم أيضاً كعلاج منذ آلاف السنين

hgfihv hgik]d dE[QkA~f o'v hgYwhfm fuji hgado,om