نماذج الاتصال الاربعة الاساسية

مقدمة : النموذج هو اشارة لنمط أو مثال و هو صورة مبسطة لحد معين للظواهر المدروسة و يعرف النموذج على أنه خارطة مبسطة أو صورة مبسطة للمقطع المدروس في الواقع و ول من فسر الثلاثية هو أرسطو حين ميز بين الخطيب و الخطبة و الجمهور فالخطبة تلقى في موقف معين و الخطيب يتلقى باستمرار الملعومات أو الاستجابة من الجمهور فيقوم بتعديل خطبته
(نموذج بث الاشارات )لشانون
أصبح هذا النموذج الذي وضعه الرياضي شانون النموذج الأكثر تأثيرا و هو لا يزال نموذجيا و قد استنبط شانون الصيغة الاولى من بث اشارات المنظومة التقنية كتلفون التلغراف ثم سرعان ما تم تعديله لتعديل عملية الاتصال بين الافراد فتم تبديل جهاز الارسال بالمرسل و جهاز الاستقبال بالمستقبل و قد اضاف نموذج شانون فكرة جديدة هي فكرة التشويش (أي الاضطراب في عملية الاتصال ) و يبني شانون سير المعلومات من المصدر الى المستقبل و قبل أن تصل للمستقبل فان هذه المعلومات تعترضها ظروف مختلفة مثل التحريف أو المواد الدخيلة كالبكاء أو الضحك و يطلق عليها مصدر التشويش و هي غير موجودة في أصل الرسالة و هذا ما يعرقل عملية الفهم . فالرسالة تتعرض الى التشويش أثناء رحلتها من المرسل الى المستقبل و هذا يؤدي الى ما نسميه بعدم التيقن و يمكن التغلب على عدم التيقن بالتكرار و هناك صور لهذا التشويش تمارسها مثل الرسوم الكاركاتورية التي تظهر على الصحف و المجلات فتكون عملية الفهم مشوشة و مختلفة من مستقبل الى أخر .

نموذج بث الاشارات لشانون (المصدر شانون 1948 )

الشكل في النسخة الاصلية:http://www.aljazeeratf.net/showthread.php?t=388
( اشرح ) تحدث عن (نموذج الخبرة المشتركة) لولبار شرام
يعتبر نموذج لولبار شرام مكملا لنموذج شانون و قد قام شرام بتعديل نموذج شانون بهدف تطبيقه بصورة أفضل من ناحية التفاهم بين البشر و قد أدخل شرام فكرة (التجربة المشتركة ) الى لنموذج و التي تعني وحدة المواقف و الافكار و الرموز المشتركة بين المرسل و المستقبل و التي تحدد فاعلية الاتصال و قد ميز شرام ثلاث مراحل لتكوين و استلام مادة البث و هي :
(1) المرسل وضع الشفرة : أي وضع البيان بشكل علني (2) الرسالة ( التفسير ) : أي تحديد الشفرة المستخدمة (3) المستقبل (فك الرموز ) : أي قراءة الافكار .

نموذج الخبرة المشتركة (وحدة التجارب )

الشكل في النسخة الاصلية

نموذج مالرشال ماكلوهان
يرى مالرشال عبر نموذجه أن (الوسيلة هي ارسالة ) و هي من أكثر النظريات الاعلامية انتشارا ووضوحا حيث يوضح عبر نموذجه أن مضمون وسائل الاعلام لا يمكن النظر اليه مستقلا عن تقنيات الوسائل الاعلامية فالموضوعات و الجمهور التي توجه له وسائل الاعلام مضمونها يؤثران على ما تقوه تلك الوسائل .و عرض ماكلوهان أربع مراحل تعكس التاريخ الانساني و هي (1) المرحلة الشفوية أي ما قبل التعلم (2) مرحلة كتابة النسخ و التي ظهرت في اليونان و أستمرت الفي عام (3) عصر الطباعة من سنة 1500 الى سنة 1900 (4) عصر وسائل الاعلام الالكترونية من 1900 الى الان




نموذج مالرشال ماكلوهان
الشكل في النسخة الاصلية :
نموذج هارولد لاسويل
نموذج لاسويل استخدم بشكل بير في الدراسات الاعلامية و الاتصالية يقسم لا سويلالعملية الاتصالية الى خمس مجالات وقد صاغ نموذجه من خمس أسئلة (من , ماذا , بأي واسطة , لمن , و بأي تأثير ) و يعتبر هارولد لاسويل مؤسس (الطريقة الكمية لتحليل المضمون ) .

أتمنى أني قد أفدت طلبة كليات الاعلام بخصوص مدخل الاتصال الجماهيري

klh`[ hghjwhg hghvfum hghshsdm