أهلا وسهلا بك إلى منتديات طموحنا.



العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل

العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل الأمومة هو أجمل احساس في الدنيا و كل امرأة تتمنى أن تعيش هذه التجربة مع أن تربية



العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل


النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    -•♥ مشرفة حلويات طموحنا♥•-
    تاريخ التسجيل
    Mar 2015
    العمر
    13
    المشاركات
    977
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    ان شَاءَ اللَّهُ 'طَبِيبَةُ
    هواياتي
    مُتَعَدِّدَةُ الْهِوَايَاتِ.
    شعاري
    فَخُورَةُ كَوْنِي فَتَاةِ عَرَبِيَّةٍ مُسْلِمَةٍ

    جديد العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل

     

    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل

    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 2822.jpg

    الأمومة هو أجمل احساس في الدنيا و كل امرأة تتمنى أن تعيش هذه التجربة


    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 2823.jpgالعناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 2824.jpg

    مع أن تربية الأطفال هي فن قبل أن تكون علما فهي تعتمد على الإحساس و الفطرة التي تتمتع بها الأم إلا أن هناك نقاط أساسية يجب أن تعلمها الأم و تعمل بها لتضمن تربية سليمة لطفلها و تنعم بأمومة خالية من الأمراض والمشكلات الصحية
    و قد تسمع الأم عند ولادة طفلها الكثير من النصائح من الأقرباء و الأصدقاء خاصة ان كان مولودها الأول و قد تكون كثير من هذه النصائح خاطئة
    لكن يا أحلى عدولات بعض النصائح و الإرشادات التي قد تحتاجها الأم أقدم


    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 2825.jpg

    الرضاعة و التغذية


    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 2826.jpg

    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 2827.jpg

    الرضاعة الطبيعية هي نعمة وهبة من الله سبحانه وتعالى و هي من الأمور الحيوية الهامة جدا للطفل وخصوصا في الشهور الأولى فهي أفضل الطرق للتغذية
    هذه بعض النقاط لتعرفي إن كان لديك حليب كافي لإرضاع طفلك

    الثدي يكون مشدود قبل الرضاعة، و يصبح رخو نسبياً بعد الرضاعة
    طفلك يبتلع الحليب مرة واحدة بعد كل 3-4 جرعات من صدرك
    طفلك ينام جيداً بعد الرضاعة
    طفلك يكتسب الوزن بشكل طبيعي

    ويجب أن تراعي الأم وتتأكد عند إرضاع طفلها أنه يتنفس جيدا، وذلك بالضغط على ثديها للداخل، حتى يكون أنف الطفل غير ملتصق به للقيام بالتنفس الطبيعي.. ومن الخطأ كل الخطأ إعطاء الطفل في شهوره الأولى بعض المشروبات المحلاه بالسكر مثل الكراوية واليانسون، حيث قد يعتاد الطفل عليها، ويترك حليب الأم، وبالتالي قد يعاني الكثير من المتاعب.
    .
    وبشكل تقريبي فقد يرغب طفلك بالرضاعة في شهره الأول كل 2-3 ساعات أو 8 إلى 12 مرة خلال 24 ساعة وقد يبدو العدد كبير لكن تذكري أن معدة الطفل صغيرة وتحتاج لدفعات من الحليب.
    أما في الشهر الثاني فيحتاج الطفل من 8-9 رضعات يومياً.
    ومن 7-8 مرات في شهره الثالث ويستمر بذلك حتى يصل إلى 5-6 مرات في الشهر السادس من عمره.
    وبعد ذلك سيحتاج إلى مجموعة متنوعة من الأطعمة الصلبة لمرتين أو ثلاث في اليوم بالإضافة للوجبات الخفيفة جنباً إلى جنب مع 4-5 رضعات.
    وبمجرد إتمام طفلك سنته الأولى من العمر يمكنك إعطاءه كوب من حليب البقر يومياً فهو جيد جداً لنموه
    الطريقة السليمة لارضاع الطفل

    تتعرف الأم تلقائياً على الأوضاع الصحيحة للإرضاع . ويمكننا مساعدتها إذا واجهت أي صعوبة :
    على الأم أن تكون في وضع مريح . قد يكون الجلوس بعد الولادة مؤلماً ، لذا يمكن أن ترضع الأم وهي نائمة على أحد جانبيها ورضيعها بجوارها ،

    أو يمكن إسناد الأم أو الطفل على وسائد في وضع مريح للإرضاع.

    عندما يلامس الثدي خد الرضيع؛ فإنه يستدير تلقائياً ويفتح فمه.

    ينبغي أن تكون حلمة الثدي مع الهالة القاتمة اللون المحيطة بها داخل فم الرضيع، وأن تكون ذقن الطفل ملاصقة للثدي وتضغط عليه لأعلى. من الأفضل أن يرضع الطفل من أحد الثديين حتى يفرغه تماماً، ثم تعطيه الأم ثديها الآخر.

    و الفكرة من وراء ذلك أن اللبن الذي يفرزه الثدي في أول الرضاعة يختلف عن اللبن في أخر الرضاعة، ومن الأفضل أن يحصل الرضيع على كلا النوعين من اللبن، فهذا أكثر فائدة.

    في حاله شعور الطفل بالشبع، على الأم أن تبدأ الإرضاع بالثدي الممتلئ في المرة القادمة، وذلك لأن تكدس اللبن في الثدي مدة طويلة يضعف إدراره، والأفضل أن تحرص الأم على إفراغ ثديها حتى يزداد إدرارا اللبن. إذا استطاعت الأم أن تسترخي فسوف تشعر بالراحة، ويسري اللبن لديها بسهولة، وستنعم هي وطفلها بالأمومة المحببة، ويملئهما شعور بالقرب والرضا.

    علامات التعلق الجيد بالثدي لرضاعة صحية و سليمة:

    1- التصاق كامل جسم الطفل بجسم الأم

    2- فتح فم الطفل باتساع

    3- تلامس ذقن الطفل مع ثدي الأم (أسفل الهالة)

    4- ظهور منطقة الهالة فوق الحلمة أكثر من أسفلها أثناء الرضاعة

    5- امتلاء خدود الطفل

    6- مص الطفل الثدي ثم التوقف ثم مص ثم توقف بطريقة منتظمة بطيئة و بعمق

    7- سماع صوت البلع

    8- هدوء الطفل و استرخاؤه

    9- استقامة رأس الطفل و جسمه في خط واحد

    10- مواجهة وجه الطفل للثدي و انفه على الثدي إذ يمكن للطفل أن يتنفس حتى مع ملامسة انفه لثدي الأم

    11- عدم شعور الأم بألم في حلمتها

    12- يتم الاستمرار بإرضاع الطفل حتى يترك الثدي وحده

    13- تجشؤ الطفل برفق بعد كل رضعه و بعد الانتهاء من كل ثدي

    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 2825.jpg


    النوم



    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 2828.jpg

    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 2829.jpg

    مكان وضع سرير الطفل الرضيع

    يفضل وضع سرير منفصل للطفل في غرفة نوم الأهل لأن هذا يقلل من الكوابيس ويضع الطفل تحت المراقبة المباشرة، خصوصاً خلال الأشهر الأولى وحتى عمر 12 شهر، أي بعد انتهاء فترة خطر الوفاة المفاجئ في السرير.


    أفضل وضع لنوم الطفل

    تعتقد بعض الأمهات أن أفضل وضع لنوم الطفل على بطنه لأن هذا الوضع يقلل الغازات والمغص صحيح أن وضع الطفل على بطنه وهو مستيقظ قد يقلل من الغازات، لكن لا يجب أبداً تركه على بطنه وهو نائم، فقد ثبت أن النوم على البطن أحد أهم أسباب ظاهرة الموت المفاجئ في الأطفال حديثي الولادة ليس بسبب عدم قدرة الطفل على التنفس من أنفه كما يعتقد البعض، لكنه لا يستطيع استخدام عضلات صدره في التنفس، وتزيد هذه المشكلة في الشتاء، عندما يكون
    الطفل مرتدياً ملابس كثيرة ومغطى بأغطية ثقيلة.

    إن أفضل وضع لنوم الطفل هو على ظهره أو على جنبه على أن يكون ذراعه الأسفل مفروداً للأمام حتى لا يستطيع أن ينقلب على بطنه لذا ضعي مولودك الجدد على ظهوره عند النوم. بعد فترة ستلاحظين أن الطفل بدأ يتحرك من جذعه ويتقلب قليلاً، عندها سيقوم الطفل بتعديل وضعية النوم المناسبة له، لا تجبريه على النوم بطريقة معينة ما لم يكن فيها خطر عليه. استعملي الوسائد والمساند الخاصة بالأطفال الرضع للتأكد من حصول الطفل على دعم كاف لرقبته وظهره.


    كيفية إيقاظ الطفل لتناول وجبة الغذاء

    عندما يكون الطفل دائم النعاس فقد يتأخر عن اللحاق بدورة التغذية الضرورية لنموه من المهم مراقبة جدول جوع الطفل الرضيع. اسمحي له بالراحة في مكان قريب منك. عندما يبدأ الطفل بالتحرك قليلاً وعمل أصوات ناعمة ووضع أصابعه أو قبضته إلى فمّه، فهذا وقت جيد لعرض الطعام. إذا كنت ترضعين الطفل منك، يمكنك نزع ملابسه باستثناء الحفاظة وضمه إليك لأن إحساسه المباشر بك سيجعله أكثر يقظاً وأكثر نهماً لتناول الطعام.

    كيفية تشجّيع الطفل الرضيع على النوم خلال الليل

    يعتبر الاستيقاظ في الليل أحد المعضلات الأكثر شيوعاً التي يواجهها الآباء الجدد. وهناك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها للحصول على النوم أطول فترة.منها الالتزام بروتين نوم معين كل ليلة، زيادة عدد الوجبات في النهار، وضع الطفل الرضيع النائم في مكان يحتوي على إضاءة خلال النهار ضعي الطفل في السرير بدرجة حرارة غرفة مثالية وملابس مناسبة للموسم الذي تمرون فيه و التحدث للطفل بصوت هادئ حتى يدخل فى النوم.

    ينبغى أن تكون أوقات النوم للطفل وسط بيئة هادئة مريحة له حتى يستطيع التفريق بينهما وبين أوقات النهار المليئة باللعب والصخب.


    هل تتغير دورة نوم الطفل الرضيع

    لا يخضع الأطفال الرضّع دائماً إلى جدول نومنا. وإذا كان طفلك الرضيع لا ينام في الليل، فهناك بعض الإستراتيجيات لمساعدتك على إدخال طفلك الرضيع إلى جدول نوم عائلتك. ابدئي بشكل تدريجي بزيادة وقت الاستيقاظ للطفل. ويمكنك القيام بذلك عن طريق حمله لفترة أطول خلال النهار، إذا كنت تريدينه نائماً في النهار ونائماً في الليل، فلا بد أنك تحلمين بالفعل، الطفل مثلنا، بل أكثر فضولاً، يحب سماع الأصوات الجديدة ورؤية الأشياء والتحديق في الأشخاص ورحلة معك في أرجاء المنزل ستجعله يشعر بالسعادة وبالتالي يتعب أكثر وقت النوم. كذلك التغذية المتكررة أثناء اليوم والوجبات الخفيفة في المساء، يمكن أن تساعد الطفل الرضيع على الإحساس بالشبع والتعب وبالتالي النوم لفترات أطول.

    هل الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية يستيقظون أكثر خلال الليل؟

    أظهرت بعض الدراسات بأن الأطفال الرضّع الذين يرضعون رضاعة طبيعية يستيقظون أكثر من الأطفال الذين يشربون حليب الأطفال. وأحد أسباب استيقاظ الأطفال الرضّع في الليل هو الغذاء، إذ يستهلكون بحدود ثلث سعراتهم الحرارية في تناول الأطعمة في الليل. وبما أن معدة المولود الجديد صغيرة جداً (حوالي حجم قبضة يده) فهو لا يستطيع استيعاب كمية كبير من الحليب. ولأن حليب الثدي أسهل وأسرع للهضم فهو بحاجة للتغذية أكثر وتساعد الوجبات الخفيفة والسريعة من الثدي في منع الإصابة بالموت الفجائي للطفل ويتحكم بخصوبة الأم ويمنحها فرصة لترتاح قبل الحمل التالي.

    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 2825.jpg

    نظافة


    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 2830.jpg

    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 2831.jpg

    يجب على الأم أن تحافظ على نظافة الطفل وذلك من خلال اتباع عدة نقاط، وهى كالتالى:

    أولا الشعر: غسل شعر الطفل بلطف مستخدمة فى ذلك شامبوهات الأطفال التى تحتوى على مواد لطيفة وغير قوية على بشرة الطفل.

    ثانيا الوجه: من الأفضل لتنظيف وجه الطفل استخدام قالب التنظيف غير الصابونى، من المستحضرات الجيدة فى هذا المجال، كما أنها من الممكن أن تقوم بترطيب بشرة الطفل باستخدام "بيبى لوشن" إذا كانت بشرته فى حاجة إلى ذلك.

    ثالثا بقية أجزاء الجسم: يجب أن تقوم الأم بإضافة بعض من زيت الحمام المرطب إلى حوض الاستحمام، وهذا أفضل لتعويض جسم الطفل مما يفقده من زيوت أساسية وماء، هذا إلى جانب إلى أنه يشكل حاجزا يقى البشرة من فقدان رطوبتها.

    لا تحممي الطفل إلا بعد ان يسقط الحبل السري، ففي الفترة التي يكون الحبل بها متواجد تنظفي ابنك او ابنتك بالطريقة التالية
    غسل وجهه يوميا
    مسح رقبته يوميا
    تنظيف منطقة السرة والاعتناء بها
    تنظيف ومسح منطقة البامبرز جيدا

    و ذلك باستخدام فوطة صغيرة ناعمة جدا مع قليل من الشامبو الخاص بالأطفال


    • لا تضعي الطفل أبداً في حوض الاستحمام (البانيو) بينما صنبور المياه ما زال مفتوحاً، فقد تتغير درجة حرارة الماء أو يصبح مستوى الماء عالياً جداً وعميقاً.

    احرصي على جعل الماء دافئاً بشكل مريح وليس ساخناً، ولتكن حرارته حوالي 38 درجة مئوية،


    كيفية تحميم الطفل

    1. اغسلي يديك. اجمعي كل مستلزمات الإستحمام وافردي فوطة واحدة نظيفة على الأقل وحضّري الحفاض النظيف والثياب.

    2. املئي حوض الإستحمام بحوالي 12 سنتمتراً من الماء، أو ما يكفي لجلوس طفلك في الماء مع كتفيه مغمورين بشكل جيد. استخدمي ماء فاتراً وليس ساخناً (حوالي 38 درجة مئوية) ما يساعد الأطفال على الحفاظ على دفء أجسامهم.

    3. أحضري طفلك إلى منطقة الإستحمام واخلعي عنه ملابسه بالكامل.

    4. دعي طفلك ينزلق بشكل تدريجي في حوض الإستحمام من قدميه أولاً، واستخدمي يداً واحدة لإسناد رقبته ورأسه. رشّي أكواباً من ماء الإستحمام عليه بانتظام أثناء الحمام حتى لا يصاب بالبرد الشديد.

    5. إذا كان طفلك متسّخاً جداً بالبراز، فاستخدمي منظفاً أو صابوناً لإزالته. لن يكون الماء كافياً في هذه الحالة.

    6. أثناء غسل طفلك، استخدمي يدك أو اسفنجة أو قميصاً (نسيجاً ناعماً من الصوف أو خليط الصوف والقطن والخيوط الإصطناعية) من الأمام والخلف. نظّفي فروة رأسه بقميص مبلل مع الصابون. استخدمي كرات القطن المرطبة لتنظيف عينيه ووجهه. لو علقت الإفرازات الجافة عند حافتي منخري طفلك وعينيه، رطّبي المنطقة عدة مرات لتطري الإفرازات ثم أزيليها.

    7. اشطفي طفلك بشكل كامل، ثم ارفعيه من حوض الإستحمام بيد واحدة لإسناد رقبته ورأسه، وباليد الأخرى احمليه من الأسفل بإبهامك والسبّابة حول فخذه. ابقي هادئة وحافظي على قبضة جيدة، فالأطفال الصغار ينزلقون عندما يكونون مبللين!

    8. لفّي طفلك بفوطة، وجففيه فوراً بحركات تربيت ثم ضعي له الحفاض. إذا كانت بشرته جافة، فقد ترغبين بوضع مرطب لطيف أو كريم بعد الحمام. في النهاية، ألبسيه الثياب، ولفّيه ببطانية جافة ودافئة وقبّلي رأسه التي تفوح منه رائحة عطرة.

    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 2825.jpg

    تدليك الطفل


    من المعروف أن التدليك هو أحد الوسائل التي تساعدنا على التخلص من المتاعب والتفكير بالمشاكل اليومية وتجعلنا نشعر بالاسترخاء والراحة، وللتدليك تأثير فعال على الجسم والحالة النفسية للإنسان.
    وسمعنا توصيات كثيرة في الفترة الأخيرة من الأطباء تنصح الأمهات باستخدام التدليك كوسيلة لتهدئة الطفل الرضيع لما له من فوائد عديدة وكثيرة للأطفال.


    إليك أهم فوائد تدليك الطفل الرضيع إضافة إلى خطوات التدليك وطرقه:

    إن التدليك يقوي علاقة الأم بطفلها عن طريق التواصل عبر اللمس، حيث يشعر الطفل بالدفء وبقرب والدته منه واهتمامها به ، وقد أثبتت الدراسات أن الاتصال الجسدي بين الأم والطفل يساعد خلايا الدماغ على النمو بشكل سليم وهذا الأمر شديد الأهمية في الأشهر الأولى حيث أن الدماغ ينمو بشكل سريع في السنة الأولى من عمر الطفل.
    كما أن التدليك يسهل عملية الهضم بشكل أفضل، ويخلص الطفل من الاضطرابات ويسهل الاسترخاء والنوم، فالأطفال الذين يحضون بالتدليك يعانون بشكل أقل من نزلات البرد والإسهال، ويعمل التدليك أيضا على تخفيف الغازات.
    ويلعب التدليك دورا كبيرا في النمو الجسدي للطفل ويساعد كل عضو على النمو بشكل أقوى عن طريق حركات الجسم وإكسابه مرونة أكثر. بالإضافة لدوره في تنظيم عملية التنفس عند الطفل فالجلد أكبر أعضاء جسم الإنسان حجما وهو غني بالخلايا العصبية،وبذلك يساعد تدليكها على تنظيم التنفس بشكل أفضل.


    أساسيات تدليك الطفل الرضيع




    عليك سيدتي اتباع الخطوات التالية، وتعلم طرق التدليك لتوفير أفضل الرعاية لطفلك:
    - اختاري الوقت المناسب لتدليك طفلك دون أن يزعجك أي شيء، وحاولي تجنب تدليك الطفل قبل أو بعد طعامه مباشرة .
    - إن فترة الصباح من أفضل فترات التدليك حيث تكون الأم والطفل في أفضل الحالات، كما أن للتدليك في فترة المساء أهمية في مساعدة الطفل على النوم.
    - دلكي جسم طفلك من 15-20 دقيقة فقط، وراقبي تفاعل طفلك مع لمساتك.
    - خصصي مكانا محددا للتدليك بشكل يومي، واحرصي على وضع الطفل فوق منشفة ناعمة الملمس على ظهره لتدليك الجزء الأمامي أولا ثم الخلفي.
    - يجب أن تكون درجة حرارة الغرفة مناسبة ودافئة بشكل كاف، ويفضل التحدث مع الطفل والغناء له مع بعض الموسيقى الهادئة فذلك سيجعله يستمتع بالتدليك ويشعر بالاسترخاء.
    - يحتاج الطفل حديث الولادة لوقت أقل من التدليك، بينما يحتاج الطفل ذو الأشهر القليلة الأولى لمدة أطول.


    زيوت تدليك الطفل الرضيع

    من أفضل الزيوت المستخدمة للتدليك هي الزيوت الطبيعية:
    (زيوت الطعام كزيت بذور العنب –زيت اللوز النقي – الزيت النباتي مع إضافة قطرة من اللافندر أو الفانيليا أو الليمون)
    كما ويمكنك اقتناء زيوت خاصة للتدليك رقيقة على بشرة الطفل مع الحرص على عدم ملامستها لوجهه ورأسه.


    طريقة تدليك الطفل الرضيع بالخطوات

    - دفئي الزيت قليلا ثم قومي بدهن يديك به.
    - مسح ذراعي الطفل بيديك، ثم المسح على صدر الطفل.
    - دلكي برفق منطقة البطن من اليمين إلى اليسار، باستخدام يد واحدة بعد الأخرى.
    - غلغلي أصابعك في منطقة البطن من اليسار لليمين ومن الأعلى لأسفل.
    امسحي بيديك على الساقين مع تدليك القدمين برفق، ثم قومي برفع الركبتين نحو البطن وانتظري لثوان قليلة ثم كرري التجربة.
    دلكي الظهر ذهابا وإيابا ثم من الأكتاف للقدمين


    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 2825.jpg

    بكاء الطفل

    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 2832.jpg

    لتهدئة طفلك أثناء بكائه الشديد اتبعي الطرق التالية
    :
    إن البكاء هو طريقة الطفل في التواصل، فعندما يبكي الطفل فإما هو يشعر بالجوع أو العطش أو متسخ الحفاض أو أنه يشعر بالمغص أو التعب وربما هو يشعر بالحرارة أو البرودة وغالباً ما يساء تفسير بكاء الطفل على أنه الملل أو الضجر مما يجعلنا نبدأ بمداعبته واللعب معه وهذا يحفز استمرار بكائه.

    إن علامات التعب هي حركات متشنجة مع نشيج وصراخ وبمجرد رؤية اشارات النعاس عليك محاولة وضع الطفل بالسرير وتوفير أجواء هادئة له مع هزه بلطف وسيخلد للنوم مباشرةً

    إذا كان طفلك يصرخ ويبكي بشدة قومي بهزه بحركة مستمرة فهذه الطريقة ستجعل الطفل يشعر بالراحة والهدوء، ضعيه في أرجوحة أو بكرسيه الهزاز أو يمكنك حمله بين ذراعيه ليشعر بالطمأنينة أكثر.

    يمكنك اصطحاب الطفل في نزهة بالسيارة، وستلاحظين أنه سيهدأ بسرعة بمجرد أن تمشي السيارة فالحركة المستمرة من شأنها أن تشعر طفلك بالراحة وتجعله يتوقف عن البكاء وينام.

    جربي أن تهمسي له أثناء بكائه، بطريقة هادئة ولطيفة ومحادثته بشكل مستمر فسيشعر بالراحة والاطمئنان، وربما سيصمت لينصت إلى صوتك الذي يحبه ويريحه.


    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 2825.jpg

    احتياجات الطفل حديث الولادة


    هل ينمو طفلك جيداً؟

    إن نمو الطفل مصدر قلق دائم للأمهات، لا تقارني طفلك بالآخرين فللأطفال معدلات نمو مختلفة وأفضل طريقة لمراقبة نمو طفلك هو فحص الطبيب حيث سيخبرك بمراحل نمو طفلك كالابتسامة والحبو والالتفات وعندها فقط ستتأكدين من أن طفلك ينمو بشكل طبيعي

    لماذا يصاب الطفل بالاسهال؟

    اسباب اصابة الطفل بالاسهال متعددة ومن اهمها عزوف الأم عن ارضاع طفلها من الثدى واعتمادها على الرضاعة الصناعية، او عدم نظافة الببرونة او استعمال السكاتة" البرزازة" دون مراعاة نظافتها وذلك بغليها بالماء، وعدم تغيير لبن الببرونة عند كل رضعة.


    طفلي يخرج براز أسود؟

    نسمع الكثير من الأمهات يتساءلن برعب، طفلي يخرج براز أسود اللون هل هذا أمر طبيعي، أم ماذا؟
    نعم إنه أمر طبيعي حيث يكون لون براز الطفل في البداية أسود اللون ولزج فهو ينتج عن بقايا الشوائب والإفرازات التي تتراكم أثناء الحمل.

    طفلي الرضيع بأيامه الأولى يتناقص وزنه بدلاً من أن يزيد؟

    إن جسم الطفل عند الولادة يحتوي على سوائل إضافية لذلك قد يفقد الأطفال 10% من وزنهم خلال الأيام الأولى بعد الولادة وهذا أمر طبيعي حيث سرعان ما يتم تعويض الوزن المفقود واكتساب وزن أكثر بعد مرور اليوم العاشر من الولادة.


    طفلي يتقيأ باستمرار، فماذا أفعل؟

    لابد أن تستطيع الأم التفريق بين التقيؤ والترجيع فالتقيؤ أمر طبيعي إذا حدث أثناء التجشؤ لكن حدوثه بشكل مستمر ومتكرر يتطلب استشارة طبيب الأطفال مباشرة وخاصةً إذا ترافق التقيؤ مع عدم اكتساب الوزن بصورة طبيعية و التهاب متكرر في الرئة أو المري وماعدا ذلك فمعظم الأطفال الذين يعانون من الترجيع طبيعيون ولا يحتاجون للتدخل الطبي

    تشعر الأم بالارتباك وخاصةً عندما تكون أماً للمرة الأولى، أثناء بكاء طفلها الرضيع بشكل مفاجئ وصراخه دون سبب، وتقع في حيرة من أمرها عاجزةً عن معرفة السبب الذي يدفعه لهذا البكاء الهستيري.

    وغالباً ما تلجأ سريعاً إلى الطبيب واستخدام الأدوية المهدئة، ولكن انتظري أيتها الأم فربما لا يحتاج الأمر إلا لحركة بسيطة منك لتهدئة طفلك وجعله يشعر بالراحة

    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 2825.jpg

    العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل 841.gif

    hgukhdm fhgvqdu <'vr hghijlhl fhg'tg hgwydv < vuhdm hg'tg


  2. #2

    تاريخ التسجيل
    Dec 2015
    المشاركات
    577
    الجنس
    أنثى
    وظيفتي
    طالبةثانية ثانوي ت.ر
    هواياتي
    القاء الشعر و انشاء الخواطر
    شعاري
    طموحة لكن لست حسودة

    افتراضي رد: العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل

    نعم ان الرضيع يحتاج للرضاعة الطبيعية لينمو نموا حسنا

  3. #3
    -•♥ مشرف مائدة طموحنا♥•-
    تاريخ التسجيل
    Apr 2015
    المشاركات
    3,304
    الجنس
    ذكر
    وظيفتي
    جمع الحسنات
    هواياتي
    كتابة الخواطر
    شعاري
    انسان واقبل الاختلاف

    افتراضي رد: العناية بالرضيع ,طرق الاهتمام بالطفل الصغير , رعاية الطفل

    مشكورة اختي موضوع رائع واصلي اتمنى ان يستفيد الجميع

 

 

المواضيع المتشابهه

  1. {}{ قلب الطفل الصغير }{}
    بواسطة ♕_ اٍّمُّيٌّرًّةْ اٍّلَّمُّنِّتُّدٌّىَ ‗♕ في المنتدى ركن قصص الاطفال و المسرحيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 18-07-2013, 22:23
  2. خطوات لكسب احترام الطفل الصغير
    بواسطة الافق الجميل في المنتدى الامومة والطفولة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-11-2012, 11:35
  3. العناية بالطفل الخديج ناقص النمو
    بواسطة روآء الروح في المنتدى الامومة والطفولة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 05-07-2012, 12:26
  4. شجرة التّفاح و الطفل الصغير ►قصة معبرة◄
    بواسطة بياض الثلج في المنتدى القصص و الروايات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 18-04-2011, 14:11

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •