الطموح هو الطاقة الروحية في حياة الإنسان وهو الخطة العقلية التي تنظم حياتنا، والتي تدفعنا نحو المستقبل، ولا قيمة لوجود الإنسان إن لم يكن طموحاً، في مقالي هذا أضع لكم ما يدفعنا لأن نكون طموحين أكثر:



النجاح يحققه فقط الذين يواصلون المحاولة بنظرة إيجابية للأشياء. عندما تصل إلى عمق معنى كلمة النجاح تجد أنها ببساطة تعني الإصرار. إن النجاح لا يتطلب عذرا، والفشل لا يترك أي مبررات. البعض منا لديه مدراج يقلع منها إلى النجاح، لكن إن كنت ممن لا يملكون هذه المدراج عليك أن، تشيدها بنفسك. الفشل ليس عند الخسارة إنّما الفشل عند الانسحاب. تصرف كما لو أنه من المستحيل أن تفشل. الناجح من يستطيع رؤية ما هو أبعد من أن يراه الآخرون. لا نحقق الأعمال بالأمنيات وإنما بالإرادة نصنع المعجزات. التردد أكبر عقبة في طريق النجاح. سر النجاح على الدوام هو أن تسير إلى الأمام. ما هو الفشل إلّا هزيمة مؤقتة تخلق لك فرص النجاح. الطموح اللامحدود هو الوقود الذي يساعد الإنسان على الوصول إلى طريق النجاح. تجاهل الناس الذين يرددون مستحيل. إذا لم تفشل، فلن تعمل بجد. لكي ننجح علينا أولاً أن نؤمن أنه بمقدرونا تحقيق النجاح. المحاولة والفشل تتطلب نفس قدر الشجاعة الذي تتطلبه المحاولة والنجاح. النجاح هو تركيز جميع قوي كيانك على ما تتحرق رغبة في تحقيقه. الرغبة هي سر النجاح في الحياة المهنية لكل إنسان. الوسيلة الوحيدة إلى النجاح هي الاستمرار بقوة حتى النهاية. ما لم تبدأه اليوم لن يكتمل في الغد. إذا لم تحاول أن تفعل شيء أبعد مما قد أتقنته.. فأنك لا تتقدم أبداً. تعود على العادات الحسنه وهي سوف تصنعك. غالباً ما يكون النجاح حليف هؤلاء الذين يعملون بجرأة. الرجل الناجح هو الذي يظل يبحث عن عمل، بعد أن يجد وظيفة. لا يصل الناس إلى حديقة النجاح دون أن يمروا بمحطات التعب والفشل واليأس.

ufhvhj [ldgm uk hgk[hp ,hg'l,p