فلتتكلمي بالأسرار و المعاني
و بكل لغات العالم
تكلمي و لا تصمتي لثواني
فأنا بصوتك أحيا و أحلم
فنبراتك عصفور على أغصاني
يغرد و يترنم
ثوري إغضبي و هاجميني
و كلميني كأني متهم
بثوراتك سيدتي تغنيني
عن كلام الدنيا و الأمم
حدثيني كيف وجدتني
و كيف كان الحلم
و الليل المخيف بدوني
فبدونك صرت أتوهم
اصرخي، أو لم لا تغني



أطلقي سراح الكلمات لتلتهم
أفكاري شكوكي و ظني
أني منك سوف أحرم
و لغير ملجأك يأخذوني
إسأليني هل أنا مغرم؟
و هل يوما ماستتركني

j;gld