بسـم الله الرحمـان الرحيـم .. و الصلاة و السلام على أشــرف المــرسليـن ..
السـلام علــيـكـم و رحمـة الله تعـالى و بــركـاتـه ..
تمضي الأيـام .. لكن الذكرى تبقــى الماضــي مضـى .. و المضارع يمضي
لذلك فلنطـوي صفحـة الماضـي و لنبــدأ بصفحات بيضــاء جديــدة
و لنــجعل من من الذكريات الــوانا في كتابنا و لنــملئ صــفاحتنا البيــضاء بســطور ذهبية
تعــكس جمالها على منتــدانا هذا .. الحمـد لله وحده نحمده و نشكره و نستعـينه و نستـغفره و نعـود بالله
مـن شـرور أنـفسنا و من سيـئات أعمالنا .. من يـهده الله فلا مظل لـه و مـن يظـلل فلن تـجد له ولياً
مرشدا ..و أشـهد ألا إلاه إلا الله وحده لا شريك له و أن محــمداً عبده و رسـوله صــلى الله عليه و
سلم و على آله و صحبه أجمعين و من تبعهم بإحسـان إلى يوم الدين ..ربنا لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العليم
الـخـبــيـر .. ربـنـا لا فــهم لـنا إلا ما فهــمتنا إنــك أنـت الجــواد الـكـريـم .

ربـي اشرح لي صــدري و يســر لي أمــري و احــلل عقــدة من لســاني يفقــهوا قــولي ..
... أما بعد ...
====================
=============

موضوعنا هو الاستعداد للامتحان

====================
=============
أيام قليلة وتبدأ الامتحانات… ويبقى السؤال الذي يشغل بال الطلاب الآن:
من أين أبدأ المذاكرة؟! كيف أنظم وقتي، وكيف أضمن ألا أنسى ما أذاكره؟! هل ما تَبَقَّى من الوقت سيكفي؟.. وهل وهل؟.. أسئلة كثيرة سنحاول الإجابة عنها.



كيف تبدأ مذاكرة ومراجعة دروسك أيام الامتحانات؟

أيام قليلة وتبدأ الامتحانات… ويبقى السؤال الذي يشغل بال الطلاب الآن:
من أين أبدأ المذاكرة؟!
كيف أنظم وقتي، وكيف أضمن ألا أنسى ما أذاكره؟!
هل ما تَبَقَّى من الوقت سيكفي؟..
وهل وهل؟.. أسئلة كثيرة سنحاول الإجابة عنها.
في البداية يجب أن تعرف أنه إذا كنت تشعر بالإجهاد أو التعب أو الملل فهذا نوع من الهروب النفسي نتيجة النظر إلى المذاكرة باعتبارها عبئًا ثقيلاً وواجبًا كريهًا، بهذه النصيحة يبدأ الدكتور محمد المفتي عميد كلية التربية جامعة عين شمس إجابته عن أسئلتنا ويكمل: إن السبيل إلى التخلص من هذا الشعور هو النظر إلى المذاكرة كنوع من القراءة الاستمتاعية التي تضيف لمعلوماتك وتزيد من ثقافتك ومعرفتك بما يدور حولك، حيث يشير علماء النفس إلى أن حالة النسيان التي تنتاب الطالب قبل الامتحان ما هي إلا حالة نفسية ناتجة عن الخوف والرهبة وعدم الاطمئنان، مما يؤدي إلى تشتيت ذهن الطالب ويسلبه التركيز، حيث تتداخل بعض المعلومات التي يقوم باستذكارها مع ما سبق أن ذاكره، ويحدث هذا أثناء المذاكرة نفسها، والعلاج في هذه الحالة هو النوم العميق للاسترخاء، وإعطاء فرصة للذهن لاسترجاع المعلومات، فالسهر واستخدام المنبهات المختلفة يصيب الطالب بالاضطراب والقلق وعدم الاستقرار النفسي والعقلي، بينما يعيد النوم نشاط المخ للمذاكرة والتحصيل.
وقبل أن نبدأ الاستذكار عليك التخلص من الهموم والمشاكل الخاصة والبعد عنها.
جدول المذاكرة
يؤكد علماء التربية أن استغلال الوقت بكفاءة من العوامل الهامة للتحصيل، والجدول المكتوب يساعد على تنظيم العمل وترتيب المذاكرة، فتخصيص وقت ومكان محدد من شأنه أن يخلص الطالب من سلوك التأجيل والتسويف، والجدول يساعد على تكوين استعداد نفسي وعقلي للمذاكرة، ويتعين على كل طالب أن يعلم كيف يوازن بين الاستذكار والترويح عن النفس.. مع مراعاة ألا يمتد هذا الجدول إلى وقت متأخر من الليل، ولا ينبغي أن يترتب على هذا الجدول تمسك حرفي بنمط يومي أو أسبوعي، لكن أن يمثل الجدول خطة منظمة لألوان مختلفة من النشاط تدفعك لأن تبدأ مذاكرتك في وقت محدد لزمن معلوم بعده تنتقل لنشاط آخر.
الآن كيف تخطط جدولك؟
هنا يلتقط الحديث الدكتور محمود كامل الناقة مدير مركز تطوير التعليم الجامعي بجامعة عين شمس قائلاً: ابدأ الفترة الأولى من الجدول بعد فترة راحة من اليوم الدراسي، ويجب ألا تطول فترة استذكار مادة معينة حتى لا يشعرك هذا بالملل على أن تتوقف للترويح عشر دقائق كل ساعتين مثلاً.
ولا تربط بين الوقت المجدد وكمية محدودة من المادة لأن ذلك سيضطرك إما إلى التخلص والانتهاء من الكمية المطلوبة بشكل قد يترتب عليه عدم الاستيعاب الجودة المطلوبة، أو التخلي عن النظام الذي وضعته لنفسك في الجدول.
وإذا اضطرتك الظروف لمخالفة الجدول والخروج عنه – زيارة ضيف أو قضاء أمر ما - فلا تقلق وأعد النظر في الجدول بحيث تعيد تخطيط الوقت بشكل يتلاءم مع هذه الظروف المتغيرة.
وأخيرًا يُفَضَّل أن تبدأ جدول استذكارك اليومي بما درست من مواد في نفس الموضوع، فتكون المذاكرة بمثابة متابعة دقيقة لما تدرس، وقد يساعدك ذلك على اكتشاف صعوبات ما تدرس فترجع في اليوم التالي لمدرسك لاستيضاح هذه الصعوبات.
الآن ابدأ
في البداية يجب تهيئة مكان جيد للاستذكار والابتعاد عن عوامل التشتت مثل المذياع والتليفزيون، وليكن وقتها هو وقت الترويح، وكذلك الابتعاد عن كل ما يثير الأعصاب والاهتمام بالإضاءة والمقعد المريح.
بعد هذا ضع هدفًا محددًا لفترة المذاكرة حتى تستطيع أن تَفْرُغ من المذاكرة عندما تشعر أنك قد انتهيت من شيء محدد – موضوع أو حفظ نص أو تلخيص شيء، الإجابة عن مجموعة أسئلة حسب الجدول والهدف من المساعدة – ومن المهم البحث عن المعنى العام أو الفكرة العامة للمادة التي يراد استذكارها، ويحدث هذا بالقراءة السريعة أو التَّصَفُّح السريع للمادة لكي يضع كل طالب لنفسه خريطة لمذاكرة المادة، وإدراك الخطوط العريضة والأفكار الرئيسية حتى يمكن الربط بين تفصيلات المادة أو الموضوع والسيطرة عليه كله، وإذا لم تجد للموضوع نظامًا أو ترتيبًا يتفق مع نظامك العقلي يتعين عليك بعد القراءة وإدراك التفاصيل إعادة تنظيمه ووضع تخطيط يساعد على استيعابه وفهمه.
ويكمل الدكتور كامل الناقة: إذا قابلتك بعض الموضوعات أو الأفكار الجافة الصعبة فلا تخف منها ولا تحاول إهمالها، اقرأها مرة بعد مرة دون خوف أو قلق وابعد عنك شبح التفكير في أسئلة الامتحان أو صعوبة الامتحان، فمتى بدأت المذاكرة سَهُل الصعب وقَوِيَت عزيمة الاستذكار عندك، ولا تنس أن تراعي توزيع وقت المذاكرة على المواد بحيث لا تندفع وتتحمس لمذاكرة مواد معينة تميل إليها وتهمل مواد أخرى.
بعد الانتهاء من المذكرة عليك أن تضع بعض الأسئلة وتحاول الإجابة عنها أو تقوم بشرحها لزميلك أو تُوَكِّل شخصًا آخر أن يختبرك ويقيس درجة استيعابك أو العودة لكتاب آخر لاستكمال ما أحسست من نقص في هذه المرحلة.
وفي الجزء الأخير من المذاكرة اجلس لتفكر في الطريقة أو الكيفية التي تمكنك من الاستفادة من الموضوع الذي ذاكرته في الامتحان أو في حياتك.
أخيرًا.. لا تقاوم النوم ولا تحاول السهر بعد أن تشعر بالتعب فقد دلت التجارب على أن ما يحصله الطلاب أثناء ليالي السهر وهم متعبون يتبدد سريعًا ولا يستقر في أذهانهم، ويوصى الخبراء بعدم مراجعة جميع تفصيلات المادة ليلة الامتحان، فهذا يؤدي إلى تداخل المعلومات، ويبدو هذا في عدم استطاعة طالب إجابة سؤال كان يعرفه، وتذكره للإجابة بعد انتهاء وقت الامتحان، والأفضل التركيز فقط على الخطوط الرئيسية والملخصات التي صنعها كل طالب بنفسه.
مجموعة مواد
ويتساءل الكثير من الطلاب أيضًا: هل أذاكر مادة واحدة حتى انتهى منها ثم ابدأ في الأخرى وهكذا.. أم أقسم اليوم إلى مذاكرة مادتين أو ثلاثة؟
عن هذا السؤال تجيب الدكتورة ناهد رمزي الأستاذة بالمركز القومي للبحوث الاجتماعية: من الأفضل أن يراجع الطالب أكثر من مادة معًا، حتى إذا انتهى من مجموعة مواد بدأ بمجموعة أخرى وهكذا، فاستذكار مادة واحدة فقط حتى الانتهاء منها يصيب الطالب بالملل ويطيل من فترة الاستيعاب، هذا بالإضافة إلى أن ترك هذه المادة لفترة طويلة بعد ذلك حتى الانتهاء من باقي المواد قد يعرض بعض أجزائها للنسيان، ويراعي في اختيار مجموعة المواد التي يتم استذكارها معًا أن تكون إحداها نظرية والأخرى تطبيقية على سبيل المثال حتى لا يجهد المخ بعمل واحد، فيمكن استذكار اللغة العربية مع الرياضيات مثلاً، أو اللغة الإنجليزية مع الكيمياء.

====================
=============
لتحسين أدائك في الامتحان، يجب أولاً أن تتعلم المادة وتستوعبها، ثم تعاود المراجعة قبيل الامتحان.
هذه بعض الطرق لتحسين فهمك للمواد:




لتحسين أدائك في الامتحان، يجب أولاً أن تتعلم المادة وتستوعبها، ثم تعاود المراجعة قبيل الامتحان.
هذه بعض الطرق لتحسين فهمك للمواد:


التعلم والاستيعاب
دون ملاحظاتك بشكل جيد في الحصة الصفية ومن الكتاب المقرر .
رآجع مذكراتك بعد الحصة مباشرة.
رآجع بشكل سريع مذكراتك قبيل الحصة التالية.

حدد وقتاً ي نهاية الأسبوع لمراجعة مطولة للمادة.


المراجعة
دون ملاحظاتك بشكل جيد حول ما يخبركم المحاضر عن الامتحان .
نظم كتبك ومذكراتك وواجباتك، وكل ما يلزمك من مواد وذلك حسب ما يتطلبه الامتحان .
قدِّر الوقت اللازم لمراجعة المواد.
ضع جدولاً لتحديد ساعات المراجعة والمواد المطلوبة .
اختبر نفسك في المواد.

حاول أن تنهي مذاكرتك قبل الامتحان بيوم واحد على الأقل
====================
=============
الاستعداد للامتحان - تخمين محتوى الامتحان -




لآحظ بعناية أي ارشادات دراسية يوزعها المدرس قبل الامتحان أو في بداية الفصل
مثلاً : النقاط الرئيسة ، فصول محددة أو أجزاء منها ، أوراق عمل .

اسأل المدرس عما سيغطيه ويركز عليه الامتحان ، إذا لم يتطوع هو بإعلامكم .
لآحظ بعناية النقاط التي يركز عليها المدرس في الصف قبل الامتحان .
اكتب أسئلة كما لو كنت أنت المدرس وتكتب أسئلة الامتحان، ثم حاول إجابة هذه الآسئلة .
راجع الامتحانات السابقة للمدرس نفسه .
إجتمع مع زملائك وحاولوا تخمين محتوى الامتحان .

لاحظ بعناية تلميحات المدرس للنقاط التي قد تفصح عن أسئلة الامتحان .
خاصة عندما يقوم المدرس بالآتي:
يكرر نقطة معينة عدة مرات .
يكتب معلومات على السبورة .
يتوقف لمراجعة مذكراته .
يطرح أسئلة للطلبة .
عندما يقول "هذا سيأتي في الامتحان" .
====================
=============
====================
=============
هذه الطريقة الدراسية تعطيك فهما صحيحاً عما تعرفه عن المادة ، وتجبرك على التفكير فيها بدلاً من تخطيها وإهمالها .




نظام المذاكرة طريقة الفهرسة للدراسة
هذه الطريقة الدراسية تعطيك فهما صحيحاً عما تعرفه عن المادة ، وتجبرك على التفكير فيها بدلاً من تخطيها وإهمالها .
راجع دفاترك وكتبك باستمرار حتى تظل المادة حاضرة في ذهنك .
اكتب أسئلة عما تذاكره خلال قرائتك للكتب أو الدفاتر . تُصور أنك مدرس للمادة وتخيل الأسئلة التي ستسألها في الامتحان .
سجل أي مصطلحات وتعريفات تحتاج لمعرفتها .
اكتب كل سؤال أو مصطلح على الوجه الخلفي لبطاقة الفهرسة .
اكتب الاجابة أو شرح للسؤال أو المصطلح على الوجه الأمامي للبطاقة . استعن بدفترك والكتاب عند الحاجة ولكن اكتب الإجابة بكلماتك الخاصة ولا تنسخ من الكتاب أو الدفتر حرفياً .
غير ترتيب البطاقات حتى لاتتذكر الاجابات من خلال ترتيبها في حزمة البطاقات .
انظر إلى حزمة البطاقات على حقيبة البطاقة . حاول أن تجيب السؤال أو شرح المصطلح أو التعريف . إذا كنت تعرف الإجابة أو الشرح ، ضع البطاقة في أسفل الحزمة . إذا كنت لاتعلم الاجابة ، انظر إلى الإجابة وضع البطاقة في وسط الحزمة حتى ترجع لها ثانية بعد وقت قصير .
ذاكر البطاقات كلها حتى تنتهي من استيعاب كل المعلومات .
بعض النقاط :
احمل بطاقاتك معك دائماً . استثمر الوقت الضائع خلال اليوم لمراجعة البطاقات. امتحن نفسك وأنت تنتظر في صف أو وأنت تركب الباص وغيره.
إذا كنت لاتعلم الإجابة ، ولكن لاتستطيع وضعها في صيغة جملة مفيدة فمعناه أنك لاتعرف الإجابة بشكل كافي . القدرة على شرح المعلومات هي الطريقة الفُضلى لمعرفة أنك تستوعبها . أيضاً هي الطريقة المثلى لتجنب قلق الامتحانات .
فكر في امتحان نفسك في مكان خالٍ من الغير (حتى لا يظن أنك مجنون) وردد الإجابة بصوت مسموع . هذه الطريقة تضمن انك قادر على شرح الجواب .
ذاكر مع زميل من الفصل لمساعدتك على هضم المعلومات وفهم المصطلحات . ذلك يساعدك على التدرب على شرح الأفكار للآخرين بصورة صحيحة ويزيد من فهمك لها

=============
====================
=============
نصائح عامة في كيفية التعامل مع نماذج من الإمتحانات




كُن مستعداً واذهب إلى الامتحان مبكراًً
احضر كل الأدوات التي تحتاجها مثل الأقلام والحاسبات الآلية والقواميس وساعة وماشابه.
كل هذا سيساعدك على التركيز على الاختبار.
حافظ على استرخائك وثقتك.
لاتترك نفسك فريسة للقلق. لاتتحدث مع باقي الطلبة قبيل الاختبار فالقلق يعدي.
بدلاً عن ذلك ، ذكر نفسك أنك مستعد وأنك ستقدم امتحاناً جيداً.

كُن مسترخيا ولكن يقظاً أيضا.
اختر مكاناً جيداً للجلوس أثناء الاختبار.
تأكد ان لديك مكاناً كافياً للعمل.
حافظ على استقامة ظهرك وراحتك على الكرسي.

تصفح الامتحان ( إذا كان هنالك متسع من الوت ).
خصص 10 بالمائة من وقتك لقراءة الامتحان بدقة وعمق وتحديد الكلمات المهمة وتقسيط وقتك لحل الإختبار .
خطط لحل الأسئلة السهلة أولاً والصعبة لاحقاً.
وأنت تقرأ الأسئلة ، اكتب ملاحظات وأفكاراً تستخدمها لاحقاً لحل الأسئلة.
جاوب الأسئلة حسب الأهمية.
ابدأ بحل الاسئلة السهلة والتي تعرفها.
ثم حل الأسئلة التي لها :
أعلى علامات .
آخر الاسئلة التي تجيبها هي الأسئلة الصعبة .
أو تأخذ أكبر وقت لكتابة أجوبتها، أو لها علامات أقل .

في امتحانات الخيارات المتعددة، إعرف متى تخمن.
احذف الاجوبة التي تعرف أنها خاطئة أولاً.
خمن إذا كنت لاتخسر علامات للتخمين.
لاتخمن اذا لم يكن عندك سبب للتخمين، أو اذا كنت ستخسر علامات لذلك.
عادة مايكون التخمين الأول صحيحاً. لاتبدل الاجابة إلا اذا كنت متأكداً من صحة الاجابة الجديدة.

في الإمتحانات الكتابية، فكر قبل أن تبدأ الإجابة.
اكتب الخطوط العريضة لإجابتك ببضع كلمات تشير الى الأفكار التي تريد مناقشتها. بعد ذلك رقم الافكار حسب التسلسل التي تريد
عرضه.

في الامتحانات الكتابية، اكتب الجواب مباشرة.
أكتب النقطة الرئيسية في أول جملة .
استخدم المقدمة لرسم خريطة شاملة عن الموضوع.
ناقش بالتفصيل النقاط الرئيسية في بقية الموضوع.
لتدعيم النقاط الرئيسية استشهد بإحصائيات ومصطلحات وتعريفات في كل نقطة.
خصص 10 بالمائة من الوقت لمراجعة إجاباتك.
راجع الإجابات وقاوم الرغبة لتسليم ورقة الامتحان قبل باقي الطلبة وفور الإجابة على كل الأسئلة.
تأكد أنك أجبت على كل الأسئلة.
أعد قراءة إجاباتك للتأكد من صحة اللغة كالإملاء والقواعد والتنقيط وغيرها .
تأكد من صحة اجاباتك في الرياضيات، وافحصها لتلافي الأخطاء الناجمة عن إهمال في كتابة وترتيب الارقام.
كل امتحان تجتازه يساعدك على الإستعداد للامتحان القادم. استخدم الإختبارات القديمة وراجعها للتحضير للامتحان النهائي .
قرر ثم اختر أي طريقة تراها أكثر جدوى للدراسة بالنسبة لك ، شخص الطرائق غير المجدية ثم تجنبها

=============
====================
=============
حقائق تعينك على التفوق
* التفوق حقيقة , وليس حلماً
* لا يأتي صدفة
* من صنع يديك وبتعبك وكدك
* كن هادئاً تكن ناجحاً
* الذاكرة القوية تعينك على التفوق
* الثقة بالنفس تدفعك للتفوق
* التذكر الدائم ليوم النتيجة

3- تذكر دائما يوم النتيجة
* تذكرك الدائم ليوم النتيجة يدفعك إلى النجاح والتفوق .
* فهؤلاء أصدقاؤك فرحون بالنجاح .
* وهذا يبكي متأثراً برسوبه
* ووالد هذا يذكره بفشله , وبنتيجة إهماله .
* وهؤلاء جيرانك وأصدقاؤك وأقاربك يسألون عن نتيجتك , وكم حصلت من الدرجات ؟ وهل أنت من المتفوقين أم لا ؟
* ترى أين أنت يوم النتيجة , هل من الفرحين أم من الباكين ؟

4- قواعد الاستذكار
* تركيز الانتباه .
* تقوية الرغبة في المذاكرة .
* فهم ما يتم مذاكرته .
* الابتعاد عن المؤثرات المشتتة , مثل المشاكل والضجيج والتلفاز .
*الجلوس بطريقة صحيحة .
*الإضاءة الجيدة والتهوية الصحية .

5- طرق المراجعة
* وأنت تذاكر دون أكثر النقاط أهمية في كراسة ملاحظاتك .
* راجع هذه الملاحظات دورياً .
* لخص قدر المستطاع , حتى تتذكر ما قمت بتلخيصه .
* توقع الأسئلة وأنت تراجع .
* ضع خطة للمراجعة دورياً .
* استخدم الألوان وأشر على أهم النقاط .
* داوم على الصلاة والأذكار وتلاوة القران .

نصائح للحفظ : أجود الأوقات والأسحار, وبعد الفجر . أجود الأماكن الغرف
ابتعد عند الحفظ عن الطرقات والخضرة والضجيج .

6- كيف تعد برنامج المراجعة ؟
* المذاكرة والمراجعة بانتظام تسهل عليك التذكر في أي وقت .
* ترتيب المواد طبقاً لقربها الزمني من الامتحانات , ولا تجعل المراجعة قبل الامتحان بفترة طويلة, حتى لا تنسى وتحتاج لمراجعة أخرى .
* حدد المواد التي تحتاج لمجهود ووقت أكبر .
* حدد الزمن المتبقي على كل مادة , وقسمه تبعاً لها .
* ضع عند المراجعة مادة سهلة ومحببة مع مادة صعبة .
* لا تنس أن تضع في برنامجك فترات للراحة , وممارسة الهوايات المفضلة .

7- معوقات النجاح
• السرحان * ابدأ المذاكرة بالمواد التي تشغلك واستخدم الصوت العالي .
• الملل * غير مكان المذاكرة ،ورفه عن نفسك .
• عدم الرغبة في المذاكرة * تقوية الحافز والباعث على المذاكرة وهيئ الوسائل المساعدة
• النسيان * التلخيص والمراجعة المستمرة والابتعاد عن لمعاصي .
• عدم التركيز * الملخصات والاستعانة بصحبة الخير .
• صعوبة الفهم * الاستعانة بالمدرس .
• فقد الثقة بالنفس * زيادة المدة المحددة لمذاكرة المواد الصعبة .
• المشكلات الانفعالية




8- كيف تمر ليلة الامتحان بسلام ؟
* أبعد عن نفسك الإحساس القائل : إنك لابد أن تراجع المنهج كلمة كلمه وسطراً سطراً .
* راجع الأفكار الأساسية للمادة .
* تحل بالصبر والثبات وكثرة ذكر الله .
* خذ قسطاً كافياً من النوم والراحة .
* ابتعد عن القلق والأحاديث غير المفيدة .
* لا تحاول تعلم شيء جديد .
* جهز أدواتك وتأكد من سلامتها .

9- يوم الامتحان
* ابدأ اليوم بصلاة الفجر , حتى تنشط روحك وترتفع معنوياتك .
* لا داعي للخوف والقلق واستعن بالله .
* اتل بعض آيات القران وأكثر من الاستغفار .
* تحل بالصمت , وتصفح العناصر الرئيسة للمادة .
* تناول وجبة إفطار خفيفة , مع كوب عصير فاكهة طازج .

10- الطريقة المثلى لأداء الامتحان
* تأكد من عدد الأسئلة المطلوب الإجابة عنها .
* ضع خطة لاستغلال وقت الامتحان .
* اقرأ جميع الأسئلة .
* ضع العناصر الرئيسة لكل سؤال .
* تذكر أن الممتحن يبحث عن الجودة , وليس عن كمية الكلام المكتوب .
* ابدأ بحل الأسئلة ذات الدرجات الكبيرة والسهلة , والتي ذاكرتها جيدا, حتى تعطيك قدرا من الاطمئنان والثقة بالنفس .
* أول إجابة تطرأ على الذهن غالبا ما تكون صحيحة , فاحذر أن تغير إجابتك , إلا إذا كنت واثقا أن الإجابة الأولى خطأ .

11- أسباب الشعور بالإحباط بعد الامتحان :
* التسرع وعدم قراءة الأسئلة بتمهل وفهم .
* التقصير في مراجعة جزء معين من المنهج .
* عدم فهم الأسئلة .
* عدم التمكن من حل الأسئلة نظراً لقلة التدريب .
* التركيز في إجابتك عن الأسئلة ذات الدرجات القليلة .
* الإطالة في الأجوبة دون فائدة .
* تضييع وقت كبير في تنظيم ورقة الأجوبة .
* تغيير إجابة سؤال , بعد أن كانت الإجابة صحيحة .

12- ماذا بعد الامتحان ؟
* ركز تفكيرك وطاقتك في المادة القادمة .
* لا تراجع مع الأصدقاء حتى لا تصاب بالإحباط .
* تذكر أن هذا الامتحان خطوة للأمام وليس نهاية الدنيا .
* حاول أن تعوض ما فاتك من درجات في المادة القادمة .

13- ماذا بعد الامتحان إن كنت من الناجحين؟
* احذر الغرور والركون إلى النفس .
* احذر التكبر على زملائك .
* تذكر فضل الله عليك , واحمده , واسجد سجدة الشكر .
* تذكر فضل والديك وأساتذتك , واعلم أن النجاح يعني الإحسان إليهم .

14- ماذا بعد النتيجة إن كنت من الراسبين؟
* لا تقنط ولا تيأس من رحمة الله
* لا تنعزل , بل تقرب إلى الله وادعه أن يوفقك .
* لا تحاول أن توجد لنفسك الأعذار.
* لا تلق بفشلك على الآخرين .
* ادرس أسباب الرسوب وطرق علاجها.
* عاهد نفسك بأن يكون آخر رسوب لك.

15- نصائح غالية
* ذاكر عن حب واقتناع وأنك في حاجة للنجاح حتى تكون مفيداً للمجتمع .
* ابدأ المذاكرة بتلاوة بعض الآيات القرآنية .
* حاول أن تذاكر وحدك .
* حافظ على إرضاء الوالدين عسى أن تحظى بدعائهما .
* احرص على الراحة والترفيه حتى لا تمل .
* صحة جيدة + جسم سليم = مذاكرة أفضل .
* احذر كثرة الشاي والقهوة وأكثر من عصائر الفاكهة .
*استعن بالله ولا تعجز وادعه عسى أن يوفقك .

16- مقارنة.. امتحان الدنيا :
* له مواد نمتحن فيها .
* له وقت محدد ومعلوم .
* له أسئلة محددة
* له مراقب , مخلوق مثلك .
* له نجاح ونرتقي به في مراتب الدنيا .
* له إعادة يمكن من خلالها أن نجبر تقصيرنا .

كل المواقف التي تمر عليك لابد أن تتفكر فيها لتأخذ منها العبرة والعظة فيما ينفعك في الدنيا والآخرة

17- امتحان الآخرة...
* له مواده , مثل القرآن والسنة لابد أن نعرفهما ونعمل بها .
* ليس له موعد محدد , فكن دائماً على استعداد .
* ليس له أسئلة محددة, بل تشمل كل صغيرة وكبيرة .
* له مراقب الرقيب هنا هو الله .
* ليس فيه استعانة بأحد , فالكل شاهد عليك بالخير أو الشر حتى جوارحك .
* فيه نجاح هو الزحزحة عن النار والفوز بالجنة .
*هو امتحان واحد , وليس له إعادة , والرسوب فيه رسوب إلى الأبد .

فكما تستعد لامتحان الدنيا استعد لامتحان الآخرة يوم يفر المرء من أخيه وأمه وأبيه

كيف تبدأ مذاكرة ومراجعة دروسك أيام الامتحانات؟ 9k=

منقول


;dt jf]H l`h;vm ,lvh[um ]v,s; Hdhl hghljphkhj?