في أوقات كثيرة ونتيجة انشغالنا في أداء مهامنا الوظيفية أو المنزلية نشعر بألم شديد ونقوم بتناول أقراص المسكنات المختلفة لتسكين الآلام لنتمكن من القيام بأداء مهامنا دون الوقوع في فخ التألم الذي قد يلهي عن أداء العمل.


تستعرض مجلة حياتكِ في هذه المقالة بعض الأخطاء الخاصة والتي قد تقومين بها عند تناول الأدوية المسكنة والتي قد تؤثر على صحة جسدك.
أنواع مختلفة

قد يعتقد البعض أن تناول جرعة من دوائين مسكنين قد يساعد على علاج الألم نهائيًا أو تسكينه سريعًا، على العكس عليكِ أن تعرفي أن تناول مسكنين مختلفين قد يؤدي إلى آثار سلبية يمكن تجنبها بأخذ جرعة مناسبة من دواءٍ واحد.
جرعات محددة

تناول الأدوية المسكنة التي يقوم الطبيب بوصفها لكِ يجب أن يكون بالالتزام بالجرعة التي حددها الطبيب وعدم تناول كمية أكبر من الجرعة بهدف تسكين الألم نهائيًا، فتناول كمية أكبر من الجرعة المحددة من المسكنات قد يتسبب في آثار جانبية سبلية يمكن تجنبها بأخذ الجرعة المحددة فقط.
التعليمات

شراء الأدوية دون استشارة طبيب أمر قد يهدد صحتك وذلك لعدم معرفتك بالجرعة المحددة التي عليكِ تناولها، كذلك الأمر تناول الدواء دون قراءة التعليمات المرفقة بعلبة الدواء، فمعرفة الآثار الجانبية للدواء وموانع الاستخدام قد يكون سببًا في تجنب مشكلات صحية كثيرة، لذلك احرصي على قراءة التعليمات المرفقة بالدواء.
مشاركة الأدوية المسكنة

قد يقوم الكثير من الناس بمشاركة الأدوية المسكنة مع أفراد أسرهم وأصدقائهم دون استشارة طبيب مختص لتحديد جرعة مناسبة أو دواء مناسب، وهنا تتسبب النوايا الطيبة في تهديد صحة الآخرين.
تخزين الأدوية

عليكِ أن تعرفي أن الأدوية قد تفسد عن طريق تخزينها في مناخِ غير مناسب ولوقت طويل، فبعض الأدوية تحتاج لدرجات حرارة معينة لتحافظ على المواد الفعالة بها، لذلك احرصي على التأكد من تاريخ صلاحية الأدوية قبل تناولها وطريقة تخزينها للحفاظ على صحة جسمك وسلامته.أخطاء تقومين بها عند تناول المسكنات A5.png

Ho'hx jr,ldk fih uk] jkh,g hgls;khj