همسات كاتبة

-•♥ مراقبة عامة♥•-
LV
0
 
الأوسمة
1
أهدي سلاما طأطأت حروفه رؤوسها خجلا وتحية تملؤها المحبة والافتخار ,لكل شهيد قدم روحه ليحيا الوطن ,تحية اجلال وتعظيم تحية البطولات لك يا شهيد الجزائر ,التحية على الرعب الذي أسكنته في نفوس العدو ,التحية على كل ذرة رمل قبلتها ووطأت عليها بقدميك ,ثم سكن جثمانك فوقها ,تحية سلام وألف سلام .
يقوم الوطن لينحني اجلالا لأرواح أبطاله وتغيب الشمس خجلا من تلك الشموس .
شهدائنا عيدكم في الجنة أجمل ,ترحلون جسدا وتحيون فكرا .
الشهيد يسعى لتكون كلمة الله هي العليا ,ينصر الحق ويدافع عن المظلومين يسعى لأن يحمي وطنه وشعبه من كيد الكائدين ,سار على خطوات الرجولة ,عزم على حفظ كرامة وطنه ,على حفظ كرامة الجزائر ,على طرد الذل ,اصر اصرارا على أن يزين السماء باللون الأبيض والأخضر والأحمر وملأها أنوارا ,كانوا وسيظلوم دائما وأبدا أبرارا .
روحهم كانت كلها أمل لتحقيق النصر ,منهم عرفنا معنى التفائل والصبر ,معنى أنها ان اشتدت الا وفرجت ,عرفنا معنى الكفاح لأجل النصر ,معنى البطولة ,فخرك يا بلدي ,فخرك يا جزائر ..فشهيدك كله عزة وشهامة ,ضحى لأجل سيادتك واستقلالك .....
لا يمكن أن ينساك التاريخ يا شهيد الوطن ,كلك صورة رسمها المجد في أذهاننا ,التاريخ يحكي ,المجد يحكي ,علمنا يحكي ,كل زاوية نستشعر حريتها تحكي عنك يا شهيدنا ,بكم رفعت الراية ,بعزمكم خضتم الثورة ,يشهد الكل أنكم ضحيتم بالروح والولد ,بالنفس والنفيس لكي تعلو كلمة ربي ,لكي تحيو الجزائر .
دمكم مسك يفوح في الأرجاء وأرواحكم طائر أخضر يرفرف في السماء ,تركتم الدنيا الزائلة ومافيها من فرح زائل وهم وغم وأفراح مؤقتة واخترتم أن تسكنوا الى جوار ربكم معززين مكرمين ..فشهيدنا لم يهتم بحب او مال او جاه ولم يقلق على زوجة أو ولد أو أم أو أب ,بل جعل نصب عينه محبة الله تعالى وحده ونصرته واختار درب الخلود طائعا غير مجبر .
تخيلي يا نفسي الهول والويل والصراخ والعويل والرصاص والدماء تنفجر والشهداء يسقطون ..من أي سبيكة ذهب صيغة نفوس هؤلاء ؟كيف استطاعوا أن يثبتوا ويهزموا الرعب من الموت والخوف من الرصاص ؟ أي روح قدسية تمتلكهم في تلك اللحظة ؟أي بطولة يعجز عن وصفها اللسان ؟ أي الكلمات تصاغ لتفي حق شهيد الجزائر ؟ كم هي الأيام التي تحصى لتكون له العيد ؟أيام السنة ثلاث مئة وخمسة وستين يوما لا تكفيك عيدا بساعاتها ودقائقها وثوانيها ؟فكيف لك يا روح أن تفيه حقه ؟كم يسعنا الترحم على نجوم الليل ؟ لا يمكننا ولن يمكننا فذا مستحيل هيهات فهذا هو الشهيد ,هذا هو شهيد الجزائر ,هذا هو قنديل الأمة ,هذا هو منارة الشعب والوطن .
"كتابات همسات كاتبة "
رحمكم الله شهدائنا الأبرار ...
 

ميساكي

-•♥مراقبة أقسام/ أناقة حواء - تجهيزات العرائس ♥•-
LV
0
 
الأوسمة
5
أهدي سلاما طأطأت حروفه رؤوسها خجلا وتحية تملؤها المحبة والافتخار ,لكل شهيد قدم روحه ليحيا الوطن ,تحية اجلال وتعظيم تحية البطولات لك يا شهيد الجزائر ,التحية على الرعب الذي أسكنته في نفوس العدو ,التحية على كل ذرة رمل قبلتها ووطأت عليها بقدميك ,ثم سكن جثمانك فوقها ,تحية سلام وألف سلام .
يقوم الوطن لينحني اجلالا لأرواح أبطاله وتغيب الشمس خجلا من تلك الشموس .
شهدائنا عيدكم في الجنة أجمل ,ترحلون جسدا وتحيون فكرا .
الشهيد يسعى لتكون كلمة الله هي العليا ,ينصر الحق ويدافع عن المظلومين يسعى لأن يحمي وطنه وشعبه من كيد الكائدين ,سار على خطوات الرجولة ,عزم على حفظ كرامة وطنه ,على حفظ كرامة الجزائر ,على طرد الذل ,اصر اصرارا على أن يزين السماء باللون الأبيض والأخضر والأحمر وملأها أنوارا ,كانوا وسيظلوم دائما وأبدا أبرارا .
روحهم كانت كلها أمل لتحقيق النصر ,منهم عرفنا معنى التفائل والصبر ,معنى أنها ان اشتدت الا وفرجت ,عرفنا معنى الكفاح لأجل النصر ,معنى البطولة ,فخرك يا بلدي ,فخرك يا جزائر ..فشهيدك كله عزة وشهامة ,ضحى لأجل سيادتك واستقلالك .....
لا يمكن أن ينساك التاريخ يا شهيد الوطن ,كلك صورة رسمها المجد في أذهاننا ,التاريخ يحكي ,المجد يحكي ,علمنا يحكي ,كل زاوية نستشعر حريتها تحكي عنك يا شهيدنا ,بكم رفعت الراية ,بعزمكم خضتم الثورة ,يشهد الكل أنكم ضحيتم بالروح والولد ,بالنفس والنفيس لكي تعلو كلمة ربي ,لكي تحيو الجزائر .
دمكم مسك يفوح في الأرجاء وأرواحكم طائر أخضر يرفرف في السماء ,تركتم الدنيا الزائلة ومافيها من فرح زائل وهم وغم وأفراح مؤقتة واخترتم أن تسكنوا الى جوار ربكم معززين مكرمين ..فشهيدنا لم يهتم بحب او مال او جاه ولم يقلق على زوجة أو ولد أو أم أو أب ,بل جعل نصب عينه محبة الله تعالى وحده ونصرته واختار درب الخلود طائعا غير مجبر .
تخيلي يا نفسي الهول والويل والصراخ والعويل والرصاص والدماء تنفجر والشهداء يسقطون ..من أي سبيكة ذهب صيغة نفوس هؤلاء ؟كيف استطاعوا أن يثبتوا ويهزموا الرعب من الموت والخوف من الرصاص ؟ أي روح قدسية تمتلكهم في تلك اللحظة ؟أي بطولة يعجز عن وصفها اللسان ؟ أي الكلمات تصاغ لتفي حق شهيد الجزائر ؟ كم هي الأيام التي تحصى لتكون له العيد ؟أيام السنة ثلاث مئة وخمسة وستين يوما لا تكفيك عيدا بساعاتها ودقائقها وثوانيها ؟فكيف لك يا روح أن تفيه حقه ؟كم يسعنا الترحم على نجوم الليل ؟ لا يمكننا ولن يمكننا فذا مستحيل هيهات فهذا هو الشهيد ,هذا هو شهيد الجزائر ,هذا هو قنديل الأمة ,هذا هو منارة الشعب والوطن .
"كتابات همسات كاتبة "
رحمكم الله شهدائنا الأبرار ...
بحق راقت لي سطورك الجميلة
كل الشكر لاناملك
لروحك وهج النجوم
ولانفاسك عبق الورود
ولك جنـائن الجوري واللوتس
تقبل تواضع مروري
تحياتي الرقيقة لرروحك
و شكرا جزيلا لكي حبي
 

ميساكي

-•♥مراقبة أقسام/ أناقة حواء - تجهيزات العرائس ♥•-
LV
0
 
الأوسمة
5
لا بد من اختصار اليوم الوطني للشهيد في كلمة قصيرة، فإنني أقول: إنه الماضي بدروسه وعبره، هو المستقبل بآماله وأمانيه وطموحاته وغاياته النبيلة.
 

همسات كاتبة

-•♥ مراقبة عامة♥•-
LV
0
 
الأوسمة
1
بحق راقت لي سطورك الجميلة
كل الشكر لاناملك
لروحك وهج النجوم
ولانفاسك عبق الورود
ولك جنـائن الجوري واللوتس
تقبل تواضع مروري
تحياتي الرقيقة لرروحك
و شكرا جزيلا لكي حبي

مرورك أنار همساتي
تحيات متبادلة وانت الورد هديل شكرا
 

SäŁsã BïL

-•♥مشرفة عيادة طموحنا النفسية ♥•-
LV
0
 
الأوسمة
1
رحم الله شهداءنا الابرار
شكرا على الموضوع جزاك الله خيرا
 

اسامة 47

-•♥ مراقب عام♥•-
LV
0
 
الأوسمة
1
أهدي سلاما طأطأت حروفه رؤوسها خجلا وتحية تملؤها المحبة والافتخار ,لكل شهيد قدم روحه ليحيا الوطن ,تحية اجلال وتعظيم تحية البطولات لك يا شهيد الجزائر ,التحية على الرعب الذي أسكنته في نفوس العدو ,التحية على كل ذرة رمل قبلتها ووطأت عليها بقدميك ,ثم سكن جثمانك فوقها ,تحية سلام وألف سلام .
يقوم الوطن لينحني اجلالا لأرواح أبطاله وتغيب الشمس خجلا من تلك الشموس .
شهدائنا عيدكم في الجنة أجمل ,ترحلون جسدا وتحيون فكرا .
الشهيد يسعى لتكون كلمة الله هي العليا ,ينصر الحق ويدافع عن المظلومين يسعى لأن يحمي وطنه وشعبه من كيد الكائدين ,سار على خطوات الرجولة ,عزم على حفظ كرامة وطنه ,على حفظ كرامة الجزائر ,على طرد الذل ,اصر اصرارا على أن يزين السماء باللون الأبيض والأخضر والأحمر وملأها أنوارا ,كانوا وسيظلوم دائما وأبدا أبرارا .
روحهم كانت كلها أمل لتحقيق النصر ,منهم عرفنا معنى التفائل والصبر ,معنى أنها ان اشتدت الا وفرجت ,عرفنا معنى الكفاح لأجل النصر ,معنى البطولة ,فخرك يا بلدي ,فخرك يا جزائر ..فشهيدك كله عزة وشهامة ,ضحى لأجل سيادتك واستقلالك .....
لا يمكن أن ينساك التاريخ يا شهيد الوطن ,كلك صورة رسمها المجد في أذهاننا ,التاريخ يحكي ,المجد يحكي ,علمنا يحكي ,كل زاوية نستشعر حريتها تحكي عنك يا شهيدنا ,بكم رفعت الراية ,بعزمكم خضتم الثورة ,يشهد الكل أنكم ضحيتم بالروح والولد ,بالنفس والنفيس لكي تعلو كلمة ربي ,لكي تحيو الجزائر .
دمكم مسك يفوح في الأرجاء وأرواحكم طائر أخضر يرفرف في السماء ,تركتم الدنيا الزائلة ومافيها من فرح زائل وهم وغم وأفراح مؤقتة واخترتم أن تسكنوا الى جوار ربكم معززين مكرمين ..فشهيدنا لم يهتم بحب او مال او جاه ولم يقلق على زوجة أو ولد أو أم أو أب ,بل جعل نصب عينه محبة الله تعالى وحده ونصرته واختار درب الخلود طائعا غير مجبر .
تخيلي يا نفسي الهول والويل والصراخ والعويل والرصاص والدماء تنفجر والشهداء يسقطون ..من أي سبيكة ذهب صيغة نفوس هؤلاء ؟كيف استطاعوا أن يثبتوا ويهزموا الرعب من الموت والخوف من الرصاص ؟ أي روح قدسية تمتلكهم في تلك اللحظة ؟أي بطولة يعجز عن وصفها اللسان ؟ أي الكلمات تصاغ لتفي حق شهيد الجزائر ؟ كم هي الأيام التي تحصى لتكون له العيد ؟أيام السنة ثلاث مئة وخمسة وستين يوما لا تكفيك عيدا بساعاتها ودقائقها وثوانيها ؟فكيف لك يا روح أن تفيه حقه ؟كم يسعنا الترحم على نجوم الليل ؟ لا يمكننا ولن يمكننا فذا مستحيل هيهات فهذا هو الشهيد ,هذا هو شهيد الجزائر ,هذا هو قنديل الأمة ,هذا هو منارة الشعب والوطن .
"كتابات همسات كاتبة "
رحمكم الله شهدائنا الأبرار ...

بوركتي اختاه على لموضوع
وفلاخير رحمة لله على شهدائنا الابرار الذين ضحو من اجل الغالي والنفيس من اجل الوطن
تحيا الجزائر
تحياتي ...
 

fadi l

-•♥ مراقب الحوار المتمدن♥•-
LV
0
 
الأوسمة
4
انهم ابطال ضحوا بالنفس والنفيس من اجل ان نعيش في بلدنا المسقية بدمائهم الطهرة في كنف الحرية والاستقلال لكن ما يحز في نفسي اننا لم نحافظ على الامانة
 
أعلى